مركز آفاق اشتراكية / مصر

فلتتوحد الصفوف من أجل عودة رشاد وعلى وكل المفصولين والمنقولين

عمال العامرية للغزل فى اضرابهم الماضى
عمال العامرية للغزل فى اضرابهم الماضى

الى متى سنصمت على هذه السياسات الحكومية التعسفية ضد العمال وقياداتهم ….

لاننا كقوى عمالية وسياسية اكتفينا بادانة وشجب تعسف الادارات المدعومة من الحكومة والامن ضد قيادات غزل المحلة ( فصل البحيرى ونقل العطار ووداد وامل وحبيب ) ، وضد قائد عمال المضارب ناجى رشاد وضد قيادات مصر ايران للغزل ( غريب صقر وزملائه ) وقف عن العمل وتحويلهم للمحاكمة بغرض فصلهم ، وفصل 6 من القيادات العمالية العام الماضى من العامرية للغزل … الخ

استمرت قوى الشر فى مسلسلها التعسفى وأصدرت من خلال ادارة العامرية للغزل قراراً بفصل كلا من القائد العمالى / رشاد شعبان محمد ، و القائد العمالى / على حسن قناوى ,, بدعوى قيادتهم لاضراب 16 يونية الماضى واصرارهم على المطالبة بحقوق العمال ومنها عودة العمال الستة المفصولين من قبل

حيث فوجئ العاملين امس عند دخولهم للعمل انهم ممنوعين من الدخول حيث صدر قرار بفصلهم … يذكر ان عمال شركة العامرية قد تم تكريمهم من قبل اللجنة التنسيقية للحقوق والحريات العمالية والنقابية فى احتفالات مايو وقد تسلم درع التكريم كلا من رشاد وعلى نيابة عن العمال … واننا ومن خلال مركز آفاق اشتراكية ندعوا كافة القوى العمالية والسياسية المناهضة لكل اشكال التعسف ضد الطبقة العاملة بالتضامن مع كل العمال المفصولين والمنقولين بسبب نشاطهم العمالى والنقابى بموقف موحد ترتعد له سلطة رأس المال والاتحاد المتعاون مع الحكومة والذى يسمى باتحاد العمال

فلتتوحد الصفوف ضد ناهبى حقوق العمال

عاش نضال الطبقة العاملة … عاش كفاح المصريين