الوعى العمالى ..حمدى حسين

  • 12:55:56 ص on ديسمبر 7, 2007 | 1

    مركز افاق اشتراكية

    ( كراسات آفاق اشتراكية )

    1.jpg

    الأجور والأسعار وتدنى مستوى المعيشة ودور الطبقة العاملة المصرية

    حمدى حسين

    القاهرة / 3شارع البطل احمد عبد العزيز ـ عابدين

    المحلة الكبرى/3شارع الجندي المجاهد ـ الرجبي
    http://afaq.yasary.com


    البداية ” ليس هناك مستقبل للتنمية الرأسمالية المستقلة فى مصر ، وأنه ليس هناك مستقبل لمصر في إطار التنمية الرأسمالية ، ذلك أن التنمية الرأسمالية لا تقضى – كما أثبتت الدراسات – إلا إلى المزيد من التبعية للتقسيم الدولي للعمل ، وإلى تكريس التخلف الاقتصادي والاجتماعي ، فضلاً عن فقدان الاستقلال السياسي والعسكري 0 ولهذا فلا سبيل إلى التخلص من هذه الحلقة الخبيئة – حلقة التخلف والتبعية – الا بوضع وإنجاز خطة علمية وطنية ديمقراطية شاملة ذات “آفاق اشتراكية ” فى مختلف ممارساتنا السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية 0 وستكون هذه الخطة – بغير شك – مرحلة أولى من مراحل انتقالية متعددة ، متصاعدة ، فى تطورنا الاجتماعي الثوري إلى غير حد 0 ولهذا كان من الطبيعي أن نتساءل : ما هي الآلية الرافعة لوضع مثل هذه الخطة ولتنفيذها آنياً ؟ والحق ، أننا لا نجد جواباً موضوعياً لهذا التساؤل ، إلا فى وحدة كل القوى الوطنية والديمقراطية والتقدمية فى مصر ، التي تتمثل أساساً – من الناحية الطبقية – فى العمال والفلاحين والفئات الصغيرة والمتوسطة من المنتجين والعاملين عامة ، فضلاً عن المثقفين الديمقراطيين والثوريين 0
    على أنه من بين هذه القوى الاجتماعية جميعاً ، تبرز ” الطبقة العاملة ” والفلاحون ، باعتبارهم القاعدة الصلبة فى تأسيس هذه الوحدة ، وفى إعطاءها القوة الضامنة والدافعة ، والقادرة على تحقيق أهدافها “0
    محمود أمين العالم
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    مع اقتراب ذكرى انتفاضة الجياع فى يناير سنة 1977
    ” إن هيكل الأجور فى مصر غير متناسق ، وينطوي على عدة تناقضات هي في جملتها لا تخدم مجموع الشعب ، وبلغت في ظله حياة الكادحين حداً لا يحتمل ولا يطاق ، وإن العاملين بأجر أصبحوا أكثر من غيرهم يتحملون ما لا يطيقه بشر ” ” ولقد آن الأوان لتصويب هيكل الأجور وتصحيحه حتى يتحقق بالفعل مبدأ تذويب الفوارق بين الطبقات ، فلا يزداد الأغنياء غنى والفقراء فقراً ” ( الاتحاد العام لعمال مصر فى مؤتمر الأجور والأسعار عام 1976 )
    هذه المقولة التى تشدق بها إتحاد عمال مصر عام 1976 بسبب ارتفاع الأسعار وتدهور الأجور وقتها لم نعد نسمعها مجرد السمع فى هذا الوقت الذى توحشت فيه أسعار السلع والخدمات وتضاءلت أمامها الأجور مما أحدث خللاً كبيراً أصبحت معه ” العيشة لا تطاق ” حسب قول الأغلبية من سكان مصر المحروسة 0 يقدر البنك الدولى أعداد من يقعون تحت خط الفقر الدولى ( 2 دولار فى اليوم للفرد ) بنسبة 43 % من سكان مصر وهى أعلى نسبة بين الدول النامية 0
    ولن يكون حديثنا عن كيفية تحقيق العدالة الاجتماعية فهذه العدالة بعيدة كل البعد فى ظل سلطة تابعة للرأسمال الدولى المستغل وفى ظل سيادة رجال الأعمال على وسائل الإنتاج أى ” مركزة الرأسمال والأرباح فى أيدى قلة قليلة ” 0000 بل سيكون حديثنا هو مساهمة لإيجاد التناسب الحتمى والطبيعى بين الأجور والأسعار الذى لن( تسمع به السلطة ولن تلتفت إليه) إلا إذا تبنته طليعة العمال وتطالب به بل وتكافح من أجله جماهير الفقراء وفى القلب منهم الطبقة العاملة ( 19.7 مليون عامل دائم وموسمى ومؤقت ) حتى يتوقف هذا التدهور فى أوضاعهم المعيشية وتضيق تلك الفجوة الكبيرة التى صنعتها الرأسمالية بين الأسعار والاجور والتى اعترفت بها السلطة من خلال بياناتها وبيانات المراكز البحثية وأيضاً ما يعكسه الواقع الذى نعيشه من تردى وفوارق بين الطبقات وما أدت إليه سياسات التبعية والخصوصية من إفقار وتناقص حقيقى فى الأجور للطبقة العاملة وكل العاملين بأجر عموماً حيث أن معظم التقديرات المتاحة تؤكد على أن نصيب أفقر 20 % من السكان لا يزيد على 8 % من الدخل الإجمالى بينما بلغ نصيب اغنى 20% من السكان 45% من الدخل الاجمالى اما الاربعون فى المائة الافقر من السكان فلم يزد نصيبهم من الدخل الاجمالى على 20 % 0 وتزايد الفقر والفقراء فى مصر الآن بعد الإذعان لسياسة التثبيت الاقتصادى والتكيف الهيكلى التى منهجها صندوق النقد الدولى والبنك الدولى ومن ورائهما الولايات المتحدة الأمريكية والمسمى كذباً ” إصلاحاً اقتصادياً ” فقد ارتفعت نسبة الفقراء إلى 50 % بعدما كانت فى بداية التسعينات 42 % 0 وبرغم التصريحات الوردية عن العلاوات الدورية والعلاوات الاجتماعية فى السنوات الأخيرة 000 فالبيانات التى تضمنها تقرير معهد التخطيط القومى عن الاقتصاد المصرى فى ( سبتمبر2006 ) تشير إلى أن متوسط الأجر الحقيقى للمشتغل قد تعرض للهبوط بمعدل 2 % سنوياً خلال الفترة الأحدث 2001/2003 – 2004 / 2005

    الفجوة بين الأسعار والأجور :
    إن محاولتنا لوضع سلة للأسعار ( مرفق ) لهى فى منتهى الصعوبة بسبب – الارتفاع المستمر شبه اليومى للأسعار مما جعل حجم الفجوة بين زيادة الاجور السنوية المتدنية والاسعارالمسعورة ( كبيرة جداً) ولكننا سنحاول وضع سلة أسعار تقريبية أساسية مأخوذة من عدد من ربات البيوت ( زوجات لعمال ) لاسرة مكونة من 4 أفراد ، تصل بالكاد للحد الادنى للفقر وعلى حد قول إحدى السيدات ” بس يجيبوهم ” ان ربط الحد الادنى للاجور بالحد الادنى لمستوى المعيشة فى ظل حالة الركود الاقتصادى التى نعيشها اليوم والتى تعتبر انعكاساً لتدنى القدرة الشرائية ، وكما ذكرت من قبل فتقارير البنك الدولى قد بينت أن 43% من الشعب المصرى يعيشون تحت خط الفقر المدقع . وذلك بسبب الخلل الواضح فى سياسات النظام الاقتصادية والتى ادت لتدهور حالة المعيشة للطبقة العاملة المصرية مما عكس ذلك على الانتاج وبالتالى على الارباح ونتج عنه :
    ـ تآكل وإنهيار قوة العمل / فتدنى مستوى المعيشة اثر بالسلب على صحة العاملين وبالتالى انخفض متوسط العمر للقوى العاملة الفاعلة فتاثر الانتاج .
    ـ زيادة ساعات العمل اليومية / نظراً لتدنى الاجر الحالى يضطر العامل للبحث عن عمل آخرإضافى لتحسين دخله فيزيد ساعات عمله ليصبح 16 ساعة وربما أكثر .. مما يعد ذلك تراجعا عن مكسب تخفيض ساعات العمل الى 8 ساعات فقط حققته الطبقة العاملة عبر سنوات كفاحها المرير.
    ـ انتشار الفساد / فانخفاض الاجور والحد من فرص العمل ( البطالة ) يؤدى ذلك الى ذيادة الفساد الاجتماعى وتوسيع رقعته ( سرقة .. اغتصاب .. الخ.. ) خاصة فى ظل الاستفذاذ الواقع من الاغنياء بسبب بذخهم الترفى .
    الحل إيه ؟

    1ـ ربط الحد الادنى للاجور والمعاشات بالحد الأدنى لمستوى المعيشة وربطهما بتطور الاسعار .
    2ـ ضم كافة الأجور المتغيرة للأجر الاساسى والتى يخصم منها تأمينات .
    3ـ عدم خصحصة التامين الصحى حتى لا تتآكل الاجور والاسعار فى العلاج والجراحات.
    4ـ فرض ضرائب حقيقية على رجال الاعمال والمستثمرين واعادة النظر فى السياسة الضريبية الحالية حتى تصبح فاعلة .

    . 5ـ استرداد اموال التامينات المنهوبة .
    ان تحقيق ماتقدم هو فى الامكان شريطة تضافر الجهود وتضامن الطبقة العاملة وتحالفها مع سائر الكادحين من اجل اكتساب الحق فى الحياة

     

    حمدى حسين

    ( آفاق اشتراكية ) ديسمبر 2007

    2.jpg

    48%من المصريين فقراء لايجدون قوت يومهم معظمهم يعيشون فى غرفة واحدة وبدون مياه نقية بالاضافة لتراجع الخدمات الصحية .
    ( د/ عزت حجازى ـ المركز القومى للبحوث الاجتماعيةوالجنائية)

    الشعب يهتف:
    الاجور ليه بالقطارة ……….. والاسعار راكبة طيارة
    يرد عليهم المسئول :
    حتقولى الفقرا ومشاكلهم ….. دى مسائل عايزة التفانين
    وانا رأى نحلها ربانى ………… ونموت كل الجعانين

    نموذج سلة السلع والخدمات التى تكفى أسرة من 4 أفراد ( ملحق )

    البيان

    الكمية

    القيمة الشهرية

    الخبز

    1 جنيه يومياً

    30 ج

    لحوم مجمدة

    2 ك شهرياً

    40

    فراخ

    2 فرخة شهرياً

    32

    أسماك

    4 ك شهرياً

    32

    خضروات وطماطم

    5 ج يومياً

    150

    بصل وثوم /كمون / بهارات / فلفا أسود / ملح

    30

    سمن

    2 علبة شهرياً

    26

    زيت

    3 زجاجة شهرياً

    21

    بيض

    3× اليوم

    45

    لبن

    1 ك يومياً = 3 ج

    90

    جبن

    3 جنيه يومياً (الكيلو 16 ج)

    90

    فول مدمس / طعمية (فلافل)

    2 جنيه يومياً

    60

    أرز ( أو مكرونة)

    كيلو يومياً × 250 قرش

    75

    بقوليات ( عدس /لوبيا / فاصوليا)

    1.5 يومياً

    45

    (شاى / سكر )

    50

    منظفات ومواد غسيل

    40

    علاج بمتوسط

    25 ج لكل فرد شهرى

    100

    مواصلات

    بمتوسط 20 جنيه لكل فرد شهرى

    80

    متوسط إيجار المسكن شهرياً

    100

    متوسط إستهلاك كل فرد من الملابس وأحذية وفوط

    100

    استهلاك مياه وكهرباء وغاز

    30

    الاجمالى

    1266

    إذا أخذنا مصروفات المدارس والدروس الخصوصية والأثاث والسلع المعمرة والمصروفات الأخرى ( المناسبات الاجتماعية والاعياد ) نجد أن الاحتياج إلى الـ 1400 جنيه هو. الحد الأدنى الذى يقترب من ما حدده الصندوق الدولى ( 2 دولار للفرد ) كى يعيش فى خط الفقر

    لتحميل نسخة وورد من كراسة افاق اشتراكية :

    afaq-eshtrakeya_elogor.doc

    Advertisements
     

Comments

  • حسام الحداد 10:01 ص on 8 ديسمبر 2007 | #

    شكرا للجميل حمدى اخيرا ظهر لنا كرامة دائما بالتوفيق ياكبير
    ياريت تبعتولنا نسخ علشان الناس اللى ما بتعرفش تستخدم الكمبيوتر ودول كتير على فكره


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: